الهدنة في يومِها الخامس وحديث صهيوني عن ضغوطٍ أميركيةٍ لتمديدِها أكثرَ من يومين – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

الهدنة في يومِها الخامس وحديث صهيوني عن ضغوطٍ أميركيةٍ لتمديدِها أكثرَ من يومين

غزة

اخر التطورات في قطاع غزة

الاعلام العسكري يوثّق تسليم كتائب القسام وسرايا القدس الدفعة الخامسة من الأسرى الاسرائيليين

سلمت كتائب الشهيد عز الدين القسام وسرايا القدس، مساء اليوم الثلاثاء، الدفعة الخامسة من الأسرى الاسرائيليين، ضمن عملية التبادل بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الاسرائيلي، والتي تضم اثني عشر أسيراً بينهم اثنان من الجنسية الأجنبية، مقابل اطلاق ثلاثين من الأسيرات والأسرى الفلسطنيين.

وعرض كتائب الشهيد عز الدين القسام، مشاهد لقيام الكتائب وسرايا القدس، مساء اليوم الثلاثاء،بتسليم الدفعة الخامسة من الأسرى الاسرائيليين، ضمن عملية التبادل بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الاسرائيلي، والتي تضم اثني عشر أسيراً بينهم اثنان من الجنسية الأجنبية، مقابل اطلاق ثلاثين من الأسيرات والأسرى الفلسطنيين.

المشاهد التي بثها الاعلام العسكري لكتائب القسّام، أظهرت قيام عناصر من كتائب القسام وسرايا القدس بتسليم الأسرى الى الصليب الأحمر في غزّة، وسط حضور جماهيري لافت، وشعارات مؤيدة للمقاومة..

وتشمل الدفعة الخامسة 10 من الأسرى الإسرائيليين مقابل 30 أسيراً فلسطينيا من فئة الأطفال والنساء، كما ضمّت هذه الدفعة اثنان من جنسيات أجنبية.

وقد عبرت سيارات الصليب الأحمر الدولي، التي أقلّت الأسرى، معبر رفح الحدودي باتجاه مصر، حيث تسليهم الى سلطات الاحتلال، ونقلوا بطائرة عسكرية الى الداخل المحتل.

بالمقابل، أفرجت سلطات الاحتلال عن 30 من الأسرى والأسيرات الفلسطينيين، الذين وصلت حافلاتهم الى الضفّة الغربية المحتلة.

وبتسليم الدفعة الخامسة فقد حررت المقاومة الفلسطينية 180 أسيراً من النساء والأطفال من سجون الاحتلال، فيما أطلقت سراح 60 أسيراً اسرائيلياً ضمن اتفاق التهدئة.

خروج الحافلة التي تقل الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم من سجن عوفر

وبالمقابل خرجت الحافلة التي تقل الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم من سجن “عوفر” ضمن عملية التبادل بين المقاومة الفلسطينية والاحتلال الإسرائيلي.

وأفرج الاحتلال عن 30 أسيرا جلهم من الاطفال والنساء مقابل إفراج المقاومة الفلسطينية عن 10 أسرى محتجزين لديها منذ عملية طوفان الأقصى في 7 تشرين الاول / اكتوبر.

ويأتي هذا التبادل في اليوم الخامس من الهدنة الإنسانية المؤقتة والتي تستمر حتى يوم الخميس.

هذا وأعلنت صحيفةُ واشنطن بوست الأمريكيةُ نقلاً عن مصادر، أنَ مديرَ وكالةِ الاستخباراتِ الأمريكية السي أي آي “وليام بيرنز” وصلَ إلى قطر لعقدِ اجتماعاتٍ بهدفِ التوصلِ الى صفقةٍ موسعةٍ بينَ حركةِ حماس وكيانِ الاحتلالِ الإسرائيلي.

سي اي اي

وقالت الصحيفةُ اِنَ بيرنز يضغطُ على كيانِ الاحتلال وحماس لتوسيعِ مفاوضاتِهما بشأنِ تبادلِ الأسرى لتشملَ الإفراجَ عن الرجالِ والعسكريينَ حسَبَ الصحيفةِ الاميركية.

وأكد المتحدثُ باسمِ وزارةِ الخارجيةِ القطرية “ماجد الأنصاري” أنَ العملَ جارٍ للوصولِ إلى وقفِ إطلاقِ نارٍ دائمٍ في قطاعِ غزة ، وارسالِ المساعداتِ الإنسانيةِ إلى القطاع.

هذا ولفت مكتب إعلام الأسرى في حركة حماس إلى أن ما أعلنه الاحتلال اليوم عن إضافة خمسين أسيرة فلسطينية في سجونه إلى قائمة الأسرى السابقة التي أعلن عنها في بداية الحديث عن اتفاق التهدئة في غزة، هي قائمة مقترحة للتفاوض حولها خلال الساعات القادمة مع تمديد اتفاق التهدئة يومين إضافيين.

وينتظرُ الصهاينةُ المزيدَ من أيامِ الهدنةِ للإفراجِ عن الاسرى لدى المقاومةِ في قطاعِ غزة وسطَ إقرارٍ واضحٍ بالمكتسباتِ التي حَققتها حركةُ حماس على المستوى الشعبي الفلسطيني من خلالِ اطلاقِ الاسرى في سجونِ الاحتلال.

ومتابعة لاخر المستجدات في القطاع معنا من خان يونس مدير مكتب المنار في غزة عماد عيد ليبوضح لنا التالي...

وكانت وصلت الدُّفعةُ الرابعةُ منَ الاَسرى الفلسطينيين الى الضفةِ والقدسِ المُحتلّتَين، بعدما أَفرَجت سلطاتُ الاحتلالِ عن هذه الدُّفعةِ التي ضَمذت 30 طفلاً و3 أسيراتٍ فلسطينيات، وذلك بعد أنْ اَفرجت المقاومةُ الفلسطينيةُ عن 11 اَسِيراً ومُحتَجَزاً في غزّة.

وكانت سلطاتُ الاحتلالِ اقتَحَمت منازلَ ذَوِي عددٍ منَ الاَسرى المَقْدِسيّينَ قُبيلَ الإفراجِ عنهُم وحذّرتهم من إقامةِ أيِّ مظاهرِ احتفالٍ أو تجمُّعَات.

وبالرغمِ من الهدنةِ المؤقتةِ والممددةِ لليومِ الخامس في قطاع غزة، تمنعُ قواتُ الاحتلالِ الصهيوني وصولَ المساعداتِ الأمميةِ الإغاثيةِ والنازحين العائدين إلى مناطقِ الشمال.

اسامة حمدان: قادة العدو يعلمون ما واجهوه في قطاع غز ويقدّرون أن ما ينتظرهم أعظم

أكد القيادي في حركة حماس أسامة حمدان أن قادة العدو يعلمون ما واجهوه في قطاع غزة، ويقدّرون أن ما ينتظرهم أعظم، مشيرا الى أن “العدو لن يحقق أيًا من أهدافه المعلنة، وهو يخاف نشر الأعداد الحقيقية لخسائره في العملية البرية”.

وخلال مؤتمر صحفي في بيروت، قال حمدان إن “اعتراف الاحتلال بعدد جنوده القتلى والجرحى لا يكشف الحقيقة المروعة، وخسائره ستتعاظم في الأيام القادمة”.

واعتبر حمدان أن “التهديد الاسرائيلي باستئناف الحرب فارغ وهو للاستهلاك الداخلي”، مضيفا أن “أقدام جيش الاحتلال لم تطأ 80% من أرض غزة ولن يحدث ذلك”.

ورأى القيادي في حركة حماس أن “تسليم كتائب القسام للمحتجزين في مختلف مناطق القطاع يكذب كل ادعاءات جيش العدو بالسيطرة على جزء من أرض غزة”، لافتا الى أن “طريقة تسليم المحتجزين رسالة بأن المقاومة ثابتة وقوية وصامدة”.

وبيّن أن “الأسرى المحررون هم من كل أجزاء الوطن، وهذا مجرد مقدمة على طريق الوفاء لأسرانا”.

وشدد حمدان على أن “شعبنا سيبقى ثابتا على أرضه ومدافعا عنها، ويد مقاومتنا ستظل على الزناد”، جازما بأن “موقفنا سيبقى ثابتًا وراسخا في رفض كل المخططات الرامية لفرض أجندات مشبوهة خارج إرادة شعبنا ومقاومتنا”.

وأعلن حمدان أنه “خلال 50 يومًا ألقى العدو أكثر من 40 ألف طن من المتفجرات على أرض غزة وبيوت المواطنين العزل”.

المصدر: موقع المنار

البث المباشر