سلهب في اللقاء النقابي الفلسطيني اللبناني: للتلاحم والتوحد من أجل تحرير فلسطين – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

سلهب في اللقاء النقابي الفلسطيني اللبناني: للتلاحم والتوحد من أجل تحرير فلسطين

WhatsApp Image 2023-11-30 at 10.00.35 AM

شاركت وحدة النقابات والعمال في حزب الله في اللقاء النقابي الفلسطيني اللبناني، الذي دعا اليه ونظمه “العمل الجماهيري” في حركة حماس في لبنان، في نقابة الصحافة، بمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني، ذلك بوفد من التعبئة العمالية وعدد من نقابيي الوحدة تقدمهم مسؤولها المركزي الحاج هاشم سلهب.

وشارك فيه ممثلون عن القوى والإتحادات والهيئات النقابية الفلسطينية واللبنانية، وكان لمسؤول وحدة النقابات والعمال في حزب الله كلمة في اللقاء، قال فيها  من على منبر فلسطين الحبيبة، فلسطين القضية، فلسطين القداسة، فلسطين الشعب والارض، شعب زرع عزة وكرامة واصالة انتماء، فانبت ارضه مجاهدين مقاومين روت دماؤهم ارض فلسطين على طريق تحرير القدس. أضاف “شعب وارض التزمها الفلسطينيون، وازالوا كل غبار اراد  الامريكي والاسرائيلي ان يزوّر به التاريخ، وجاء طوفان الاقصى ليمحق ويزيل اثار العدوان التاريخي والثقافي على فلسطين وشعب فلسطين”.

وأكد سلهب أن “طوفان الاقصى ثبت جذور النصر، وفتح ابواب الحرية والتحرر؛ فتح ابواب الحرية لفلسطين وللقدس، وفتح ابواب التحرر لكل اوطاننا العربية المحتلة في ارادتها السياسية من قبل الامريكي، الشيطان الاكبر، والمسؤول عن كل المصائب والويلات التي حلت بشعبنا الفلسطيني المظلوم، وحلت بشعوبنا العربية على كل المستويات الاقتصادية والاجتماعية والسيادية والتنموية”.

وخاطب سلهب شعب فلسطين المظلوم والشعب العربي المقهور، قائلا “امريكا مسؤولة عن كل مصائبك والويلات التي حلت بك يا شعب فلسطين، وامريكا هي القاهرة لك ايها الشعب عبر استخدامها لادواتها الحكام الخانعين”. ولفت سلهب الى أن “29 تشرين الثاني اعلن يوما للتضامن مع الشعب الفلسطيني، ونحن نريده يوما للتلاحم والتكاتف والتكامل والتوحد مع الشعب الفلسطيني، لم نعد في مرحلة التضامن، ولم نعد في مرحلة التعاطف، نحن في مرحلة التلاحم والتوحد في تحمل المسؤولية الواحدة دفاعا عن الشعب الفلسطيني ودفاعا عن فلسطين”.

وفي اشارة للكوفية الفلسطينية، ولكوفية التعبئة العامة للمستضعفين، قال سلهب رافعا الكوفيتين “ايها الاخوة هذه راية فلسطين، وهذه راية التعبئة العامة للمستضعفين التي دعا اليها الامام الخميني منذ اكثر من 45 عاما تعبئة عامة للمستضعفين تؤسس لقيام جيش العشرين مليونا في العالم من اجل تحرير فلسطين، وهذه طلائع جيش العشرين مليون قد اسس لها الشهيد القائد الحاج قاسم سليماني، والامين المؤتمن السيد حسن نصرالله، والاخوة في حركة حماس، وفي حركة الجهاد الاسلامي، وفي كل فصائل المقاومة الفلسطينية، وفي اليمن وفي العراق وفي سوريا، ونسأل الله ان تمتد هذه الحركة التعبوية الى كل عالمنا العربي، ليكون كل عالمنا العربي محور مقاومة واحد، يؤدي الاداء الذي اداه محور المقاومة في معركة طوفان الاقصى”.

ووجه سلهب “التحية لشهداء الاقصى، ولاطفال الاقصى، ولنساء الاقصى، ولدماء وشهداء غزة العزة، الذين صنعوا لنا الكرامة، في طوفان الاقصى، واعادوا للاسلام قوته في ساح الحراك المجاهد، وهذه هي قيمة طوفان الاقصى، حيث ان الحق كله برز للباطل كله، والحق كله انتصر على الباطل كله، وانتم ترون هذا الانهزام وهذا التراجع من قبل الامريكي والاسرائيلي، وسيكلل بالنصر ان اشاء الله على الامريكي والاسرائيلي الصهيوني، وعلى كل داعميهم في العالم”.

ووجه مسؤول وحدة النقابات والعمال في حزب الله  لحماس، وللجهاد، ولكل الفصائل الفلسطينية المقاومة، وللدماء الفلسطينية التي اريقت على طريق تحرير القدس واستعادت كرامة الامة وعزة الاسلام، وقال “معا معا حتى نستكمل الطريق، ونحقق النصر، ونحرر فلسطين، ونحرر القدس.

المصدر: بريد الموقع

البث المباشر