الحكومة العتيدة.. آمال بالعمل الجدي في الزمن الصعب – موقع قناة المنار – لبنان
المجموعة اللبنانية للإعلام
قناة المنار

الحكومة العتيدة.. آمال بالعمل الجدي في الزمن الصعب

مصطفى اديب
احمد شعيتو

 

بعد نيله 90 صوتا من اصوات النواب في الاستشارات النيابية التي اجراها رئيس الجمهورية، اصبح السفير مصطفى اديب الرئيس المكلف تشكيل الحكومة والذي كان اسمه بين عدة اسماء طرحت في الاتصالات السياسية.. من كلمته بعد التكليف نستشف ان مسار التشكيل يفترض ان لا ياخذ وقتا طويلا وهو دعا للتعاون بين الجميع للخروج من الوضع الراهن واكد ان الوقت للعمل وليس للكلام..

111ماذا بعد التكليف ؟ اسئلة عديدة وهامة يترقبها لبنان.. ما هو شكل الحكومة العتيدة وهل ستكون من اختصاصيين؟ وهل سيتم تسهيل عملها في الاصلاحات الاقتصادية والمالية ام ستوضع عراقيل امامها؟ ، وهل سيكون الضغط الخارجي عليها اقل؟ … لدينا تجربة حكومة حسان دياب التي حاولت انجاز اصلاحات وأخذ قرارات متقدمة رغم الوضع السياسي الصعب والمالي المعقد والصحي الحساس الذي احاط بعملها، ولكن ما تختلف به الحكومة العتيدة عن حكومة دياب حجم التغطية السياسية الداخلية ونسبة التوافق الاقليمي والدولي.

والسؤال الاهم هل سيكون هناك توجه مختلف وسياسة جديدة في العمل الحكومي والسياسي لانقاذ لبنان ام سنقف امام نفس السياسات السابقة التي فشلت في موضوع الهدر والفساد والاصلاحات الاقتصادية والمالية والقطاعية وعرقلة الخلافات السياسية والمناكفات لأي انجاز كبير ينتظره اللبنانيون المكتوون بوضع اجتماعي غير مسبوق؟

ما يأمله اللبنانيون ان تتغير النظرة الى العمل السياسي في ظل اقتراب وضع الانهيار وخاصة بعد ان كان هناك ضغط كبير جدا سياسيا واقتصاديا على لبنان من واشنطن في ظل الحكومة السابقة.. وبكل الاحوال فالتعاون السياسي بنيّة انقاذية هو المطلوب أما حزب الله فسيسهل كما العادة تشكيل وعمل الحكومة وهو لم يكن يوما معرقلا للاصلاحات كما يدعي بعض الكذابين حسب ما عبر الامين العام لحزب الله بالامس وهو الذي اعلن انه لا يرفض الوصول الى عقد سياسي جديد وانه مع نقاش هادئ حول ذلك شرط ان يكون برضا مختلف الاطراف.

الكاتب والمحلل السياسي فيصل عبد الساتر اكد في حديث للمنار على ضرورة تسهيل الافرقاء عمل الحكومة دون شروط وان يتم السير باصلاحات وبمشروع استعادة الاموال من الخارج:

بدوره المحلل السياسي الدكتور حسن جوني اشار في حديث الى المنار انه يجب رؤية المشهد من الاعلى حول التوافق الذي حصل لافتا ان اميركا كانت في الاونة الاخيرة تشدد من الضغوط على لبنان وسوريا والمنطقة.

واعتبر جوني انه حصل تغيير لموازين القوى في المنطقة وان صمود محور المقاومة انتج مفاعيل مختلفة وتغيير سياسات اميركية، كما اعتبر اننا ذاهبون الى نظام جديد بالمعنى السياسي في لبنان.

 

المصدر: موقع المنار